A.N.P|- “يجب أن تعودوا لبلدكم”، هكذا أجاب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لمواطنة مغربية اعترضت طريقه لطلب اللجوء في فرنسا. ونقلا عن “الأيام”، أكد ماكرون، للسيدة المغربية التي استوقفته أمس الثلاثاء، أثناء زيارته لأحد مراكز المتطوعين بباريس، مطالبة باللجوء إلى فرنسا بعد انتهاء مدة تأشيرتها المقررة “الأمر صعب، وفرنسا مستعدة لحماية واستقبال جميع أولئك الذين...
" />
free vector