AN.P|-حمل عدد من المواطنين و جيران عائلة الطفلة “هبة” التي ماتت محترقةً أمس الأحد داخل منزل أسرتها بجماعة سيدي علال البحراوي ، جهاز الوقاية المدينة مسؤولية الفاجعة التي اهتز لها الرأي العام المغربي. شهود عيان ، قالوا أنهم ربطوا الإتصال عدة مرات بمقر الوقاية المدينة بمدينة سيدي علال البحراوي ، قصد الإسراع لإنقاذ الطفلة...
" />
free vector