A N P|- بِمَا أَنَّ مُتونَ ” المَفْرُوشْ مِن أخْبارِ عزيز أخْنوشْ” تُطْلِعُنَا على شدة إعجابِهِ بأغاني الشاب رضا الطالْيانِي، فإنِّي أدعو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار إلى الانفتاح على رأي الشاب بلال وبالخصوص أغنيتَهُ الشهيرة “وَاهْ نْتُومَا طَنَّازَة”، مع اقْتِباسِ عُنوانِها كَشِعارٍ يَخْتَصِرُ مضمونَ البيانِ الذي نشرَهُ حزب أخنوش. وذلك لأنَّ البَّاطْرُونْ...
" />
free vector